دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-07-11

السفير التركي «منبهر» بالسلط

الراي نيوز
اعرب السفير التركي في الاردن مراد كاراجوز عن انبهاره بالأردن والمنتج السياحي والثقافي بشكل عام.

وخص السفير كاراجوز بالذكر مدينة السلط لما لها من ربط تاريخي بتركيا والدولة العثمانية، وأكد ضرورة الاستفادة القصوى من قنالات التواصل الاجتماعي المتعددة والتي من المؤكد أنها ستساعد في جذب العديد من السياح الاتراك لزيارة الأردن، لتجربة أنواع السياحة المتعددة.

وقال"أن على الأردن التركيز على التطوير السياحي، حيث أن هذا القطاع هو أهم رافد للاقتصاد الأردني والذي على الحكومة الجديدة تبنيه ودعمه بشكل أفضل وتطويره لجني ثماره؛ ولا يقل بالأهمية كذلك العمل على رفع مستوى الخدمات لتتماشى مع الأسعار المرتفعة للمنتج الأردني، والتي ممكن أن تصبح عائقا للسائح الأجنبي اذا ما لم تكن الخدمات بالمستوى المطلوب".

جاء ذلك في كلمة للسفير التركية خلال لقاء عقدته الجمعية الاردنية للسياحة الوافدة تحت عنوان "الاستثمار بالفرص المتاحة في الاسواق الاقليمية الرائدة، من اجل تعزيز السياحة الوافدة " ضمن سلسلة اللقاءات التي تقيمها الجمعية.

وأكد السفير ضرورة تظافر جهود القطاع العام والخاص لتوفير كافة التسهيلات للقطاع من فتح خطوط طيران جديدة، واجتذاب البواخر السياحية، وتطوير برامج مختلفة تناسب أسعارها الفئات المتعددة، والتركيز على فن الأكل والتذوق كعامل جذب سياحي، حيث أنه يعتبر من أكبر عوامل الانفاق في أي بلد سياحي، وأخيرا وليس آخرا زيادة عدد الأماكن السياحية والتارخية المدرجة على قائمة التراث العالمي.
 
عدد المشاهدات : ( 194 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .