دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2019-05-12

بعد تعذيب وحشي..عروس سحاب قتلها زوجها بعدة رصاصات و"الرأي نيوز" تنشر التفاصيل-صور وفيديو

الرأي نيوز:

فريال البلبيسي

تصوير علاء البطاط

مونتاج حنين اهرام

اعتقدت انه كان فارسها الذي حلمت أن ياتيها على حصانه الأبيض ولم تعلم أنه قاتلها الذي أنهى حياتها بيديه , كانت عائشة تحلم ببيت زوجية هاديء , لتكون أسرة مع من اختارته شريكا لها ..

لم تعلم أنها عندما قبلت بهذا الزواج قد حكمت على نفسها بالتعذيب والاعدام.. انها لم تكمل التاسعة عشرة من عمرها تحلم كبقية الشابات بحياة هادئة سعيدة مع زوج يرعاها ويحبها وأطفال يملؤون حياتها ضحكات وسعادة , الا أن استفاق أهلها على عروسهم التي زفوها بالفستان الأبيض متمنين لها السعادة مع زوجها , والذي هو حلم كل فتاة , استفاقت عائلتها على ابنتهم مسجاة أمامهم قتيلة بعدة رصاصات أنهى بها زوجها حياتها , ملتفة بالكفن الأبيض الذي غمر جسدها البريء الغض ...

عائشة تلك العروس القتيلة التي لم تحظى من اسمها بنصيب, فقد توفيت قبل أن تعيش ودفنت مع أحلامها التي لم تعشها أبدا , على يد زوج تجرد من مشاعر الانسانية تجاه عروسه وهما في شهر العسل فأنهى حياتها بعدة رصاصات غادرة أردتها قتيلة , وقد أشعل مقتلها حالة من الغضب حلت كالصاعقة على أهلها وعلى الشارع الأردني بأكمله ..

تصريح المكتب الاعلامي للأمن العام ..
قال الناطق الاعلامي باسم مديرية الأمن العام , أنه ورد الى غرفة العمليات في شرطة شرق عمان بلاغا بتعرض فتاة عشرينية للاصابة بعيار ناري داخل منزلها في منطقة نزهة سحاب , وقد تم التوجه الى الموقع من قبل المركز الأمني المختص , حيث عثر على الفتاة متوفاة داخل منزلها , نتيجة اصابتها بعيار ناري في منطقة الرأس , وتم تحويل الجثة الى الطبيب الشرعي , فيما بوشرت التحقيقات .


القبض على القاتل

تمكنت الأجهزة الأمنية من كشف لغز مقتل فتاة عشرينية مساء يوم الأربعاء 24/4 في منطقة نزهة سحاب , وقد تم الاشتباه بزوجها والقاء القبض عليه , وقال الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام , أنه بعد العثور على جثة الفتاة التي تعرضت للاصابة بعيار ناري داخل منزلها , فقد قادت التحقيقات الى الاشتباه بزوجها , وأكد الناطق الاعلامي أن العاملين بقسم البحث الجنائي لشرق عمان شعبة العاصمة , قد تمكنوا من تحديد مكان اختباء الجاني وتم العثور عليه في منطقة الروضة بالأغوار الجنوبية وألقي 

القبض عليه , وكان يحمل بحوزته ثلاثة مسدسات , ومازال التحقيق جاري معه .

" الرأي نيوز" زارت منزل ذوي المغدورة في منطقة الموقر والتقتهم , وقد كانوا في حالة حزن وهلع وغير مصدقين ما حصل لابنتهم العروس ..
هذه الجريمة المروعة قد هزت المجتمع الأردني بأكمله متسائلا ؛ عن ما اذنبته تلك العروس , ليكون مصيرها القتل على هذا النحو..


الأم ..

 
قالت الأم التي كانت في حالة صدمة وذهول بعد مقتل ابنتها الصغيرة , وكانت تبكي بحرقة ' ابنتي عائشة متروك عبدالله تبلغ من العمر 19 عاما متزوجة منذ شهرين ونصف ' , ثم صمتت قليلا , وتابعت قائلة ' عندما تقدم هذا العريس لابنتي سعدنا جدا به وخصوصا أنه شاب جامعي , وعندما سألنا عنه أشاد به الناس , وفي فترة الخطوبة تأكدنا من أخلاقه الحسنة وفرحنا به جدا وفرحنا بهذا الزواج , وتزوجت ابنتنا وتمنينا لها السعادة الدائمة , وخصوصا بعد أن شهدنا فرحة ابنتنا في يوم عرسها , وذهب العروسين بعدها لبيت الزوجية , ولم نشأ أن نزعجها بزيارتنا معتقدين أنها تعيش فرحة شهر العسل , وبعد فترة من الزمن ذهبت شقيقاتها لزيارتها ولم تفتح لهم الباب , وتحدثا مع شقيقتهم من خلف الباب , وأعلمتهم أن المفتاح مع زوجها , وأنه يغلق عليها الباب دوما عند خروجه من المنزل , وأخبرتهم أيضا أنها تتعرض للتعذيب والضرب بشكل مستمر من قبل زوجها , وطلبت منهم أن يخبروا والدها بما يحصل معها ' وأكدت الأم أن والدها وشقيقها ذهبوا الى منزل ابنتهم ووجدوا الباب مقفل عليها فعلا , وذهبوا بعدها الى منزل والد زوج ابنتهم , وأخبروه بما يحصل في بيت ولدهم وعن تعذيبه لابنتهم ,وعندما حضر زوج ابنتهم وفتح الباب على زوجته وتمت مواجهة ابنتهم مع زوجها , خافت الزوجة وأنكرت كل ما قالته لأخواتها , لكن الأهل لم يقتنعوا بكلام ابنتهم لأن وجهها يفضح أفعال زوجها معها , وقامت والدة المغدورة بعدها بالشكوى على زوج ابنتها في حماية الأسرة , واكدت الأم أن هذا لم يثني زوج ابنتها عن تعذيبها , وأكدت الأم أيضا أن الحيرة الأكبر كانت في ابنتهم التي كانت تلتزم الصمت , ومستسلمة لواقعها المجهول مع زوج لايعرف الرحمة ومتجردا من الأخلاق والانسانية والضمير .


وعن الحادثة ..
الحادثة بتاريخ 24/4/2019 من يوم الأربعاء في الساعة الثانية ظهرا , تقول الأم ' كنت خارج المنزل وعندما عدت وجدت المنزل يكتظ بأشخاص كثر داخل وخارج المنزل , وعندما علمت بمقتل ابنتي أغمي علي , وعندما استيقظت أيقنت أن مقتل ابنتي على يد زوجها واقعا لاحلما ' , وطالبت الأم باعدام الجاني أمام الناس , حيث أكدت أن زوج المرحومة قد اطلق عليها وابلا من الرصاص أصاب رأسها وقلبها وصدرها .


الوالد ..

 
قال أبو فهد ' ان ماحصل لابنتي جريمة بشعة سطرت حروفها بالأسى والحزن في قلبي وقلب والدتها وشقيقاتها , هذه الجريمة تنكرها المروءة وتتبرئ منها الانسانية ' , مضيفا ' لقد زوجت ابنتي لتعيش سعيدة وتكون أسرة , لا لتقتل بعد أيام قليلة من زواجها بدم بارد وقلب قاس ودون وازع ديني أو ضمير ', وصمت والد المغدورة ثم قال ' ابنتي كانت في المدرسة , وعندما طلبها العريس ووافقنا عليه أخرجناها من المدرسة لتتزوج وتكون أسرة مع زوجها لا ليقتلها ', ثم تساءل والدها قائلا ' أريد أن أعرف ما الذنب الذي اقترفته ابنتي ليكون مصيرها القتل بدون رحمة ' مؤكدا أن الجاني أطلق على ابنته رصاصات عديدة تجاوزت العشرة طلقات أصابت أماكن عديدة من جسدها , وطالب الوالد باعدام القاتل ليرتاح هو وعائلته .

وأما شقيقتها فأكدت ان المغدورة أخبرتها أن زوجها كان يعذبها بحرق جسدها باعقاب السجائر وبالسكين وغيرها من وسائل التعذيب .."الرأي نيوز"

والدة المغدورة عائشة
والد ووالدة المغدورة عائشة
والدة المغدورة عائشة تبكي عليها بحرقة
شقيقة المغدورة عائشة
والدة المغدورة عائشة وشقيقتها
شقيق المغدورة عائشة
صورة المغدورة عائشة
عدد المشاهدات : ( 1813 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .