دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2019-08-17

شارع وصفي التل .. أندية ليلية وبنات ليل !

الرأي نيوز :
 

كتب د. محمد أبو بكر

اعتاد الناس على تسميته بشارع الجاردنز ، ورسميا يسمّى بشارع وصفي التل ، أقطن في هذا الشارع منذ أكثر من ربع قرن ، حيث كان الهدوء سمة من سمات الشارع ، إلى أن تحوّل إلى مركز رئيس للأندية الليلية ومرتاديها من السكارى والمخمورين وبنات الليل .


لا يخلو يوم من مشاكل ومشاجرات وإطلاق نار ، ويوم أمس أصاب مخمورون خرجوا من أحد الأندية الليلية إثنين من مرتّبات الأمن العام ، ناهيك عمّا يجري بعد أنتهاء هذه النوادي لعملها فجرا .
وضع لا يمكن السكوت عنه ، أو التغاضي ، هذا إذا ما علمنا أنّ غالبية بنات الليل يحظين برعاية كبيرة من أصحاب نفوذ وشخصيات هامّة ، وأعتقد بأنّ هذا الأمر يعرفه الكثيرون .


المنطقة المذكورة باتت وباء ووبالا على القاطنين في شارع وصفي التل ، هذا الإسم الذي يجب أن يحظى دوما بالتقدير والإحترام ، بدل أن يتلوّث بنواد ليلية تستقطب بنات ليل وهوى من أكثر من دولة .
أشفق على مرتّبات الأمن العام التي تعمل في هذا الشارع ، وأجزم بأنهم يتنفسون الصعداء كلّ فجر إذا ما مرّ بهدوء ، وما يبعث على الغضب والحنق أنّ هؤلاء الفتيات يتصرّفن وكأنّهن صاحبات سلطة وسطوة ، فمن يجرؤ على الإقتراب منهن أو الإساءة إليهن ؟


'يلعن أبو الواسطة' .. فإذا كانت الراقصة أو بنت الليل بتمون أكثر من مسؤول ، فماذا عسانا القول ؟ حط بالخرج .. وربي يرحمك يا وصفي !

عدد المشاهدات : ( 622 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .