دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2019-12-19

لطفي بوشناق : اصطادوا في الماء العكر وقولوني ما لم أقل - فيديو

الرأي نيوز :
 

محمد الشلبي.


عاش 'بافاروتي' في تونس الفنان العربي الكبير والمميز لطفي بوشناق في حي الحلفاوين في المدينة العتيقة بالعاصمة التونسية ، وترعرع في كنف عائلة كبيرة؛ كان جده عسكريًا في الجيش، لذا كان من المستغرب أن يقرر بوشناق التوجه إلى المجال الفني، خصوصًا مع نظرة المجتمع التي كان تحط من قدر الفنانين في تلك الفترة.

درس لطفي بوشناق في المدرسة الرشيدية أو ما يعرف بالمعهد الرشيدي للموسيقى التونسية، كانت هذه المدرسة أقدم مدرسة معنية بالتراث والموسيقى التونسية، إذ تأسست عام 1934 على يد عدد من المثقفين التونسيين، وكانت مهمتها الحفاظ على التراث التونسي وإحياؤه.

حوار عريق ومميز أجرته 'رم ' مع الفنان بوشناق أجاب خلاله على أسئلتنا بمنتهى الصراحة والشفافية وهو من يحمل كل يوم جديد من مبدأ أن الفنان هو الذاكرة في هذة الحقبة الزمنية التي يعيشها .

كيف ترى الأوضاع السياسية المحيطة ودور الفن فيها؟ 

مثلما نشاهد في وسائل الإعلام وما يشهده الجميع القاصي والداني ان الأوضاع في العالم في بأسره وخصوصا في الوطن العربي متطورة فأنت تريد ان تكون شاهدا غلى العصر لابد أن تكون مواكباً هذا في عملك.

ودور الفنان أكبر من السياسي السياسي هو عابر سبيل والفنان هو الذاكرة الذي يبقى وهذا الكلام يحملني في بعض الأحيان العديد من المشاكل ولكنني راضي في ذلك وأقول :'عندما انام انام مرتاح البال وعندما أنظر إلى نفسي في المرآة لا أستحي من نفسي .

وكان لا بد لي أن يكون لي موقفاً وكلمة حق وكلمة صدق لا بد أن أقولها وقولتها و والتاريخ يشهد لي بذلك أتمنى أن أكون صادقا وهذا بالطبع نابع من الحب.. عندما تحب العدل والصدق والحرية وتقدر حقوق الإنسان و تحب التسامح هذا جميعه يعد حبا من نوع أخر وهكذا أتحدث عن غرامي وعشقي وحبي الجديد وحبي القديم والمشاكل الذي تعب منها المجتمع أقولها بكل صراحة ما وصلت إليه الأمة العربية يتحمل جزء كبير منه الفنان أنه فقط أقتصر على الغناء وعلى الحب .

وتابع:

العالم يعيش في وضع خطير وتقلبات سياسية وصراعات سياسية كبيرة جدا والمنطقة التي نعيش بها مستهدفة لتاريخها وثرواتها ولعدة أسباب وإلى إستراتجيتها في المنطقة و أعتقد أن الأمة العربية لن تشهد فترة وحقبة أصعب من هذه الظروف.

و هنا أغتنم الفرصة وأدعو الله أن يوفق ولاة أمورنا لما فيه خير ومستقبل هذة الأمة ويبعد عننا الفتنة ويوحد صفوفنا ونحن بأمس الحاجة إلى توحيد الصفوف وأنا متأكد أنها لا تخفى خافية على المسؤوليين العرب اننا مستهدفين لأن الله أكرمنا بثروات وأكرمنا بتاريخ والأديان كلها نزلت في المنطقة هذه وأنا أثق في الله ثقة كبيرة وأتمنى من القادة العرب وضع اليد في اليد ونحن في هذه الحقبة الزمنية بأمس الحاجة إلى توحيد الصفوف لمستقبل أطفالنا ولا ندع الفرصة لهم بورثة الصفات السيئة وأنا ثقتي كبيرة بالله وفي أصحاب القرار من أجل مستقبل هذه الأمة .

*ما الذي يقلقك هذه الأيام ؟

الذي يقلقني هذه الأيام ما قلته في أغنية خذو المناصب والمكاسب كل خوفي من الضباب وان تعيش وانت لا تعرف نفسك وانت في ضباب وهذا من أصعب الأشياء ويعني على سبيل المثال مثل تحليل المرض ..من يصاب بالمرض الخبيث 'وعافاكم الله' يعيش فترة في الانتظار والتحليل هي أصعب من أن تقول له أنت مريض وأنت لا تعرف نفسك في حالة حرب أو حالة سلم هذا موضوع خطير جداً وهذا أخطر ما يقلقني وأنت تعلم نفسك في حالة حرب أما أن تقتل أو تقُتل . وانت الأن لا تعلم نفسك هل أنت في حالة حرب أو حالة سلم ولا تميز صديقك من عدوك فهذا هو أكثر حالة تقلقني هي الضباب .

من الأقرب لقلبك من الفنانين العرب ؟

هم أعداد كبيرة لا أستطيع الاجابة على هذا السؤال كي لا أدخل في متاهة وكي لا أنسى أحد ولكن هناك عدة أسماء كبيرة طبعا منهم الأساتذة الكبار الذين تعلمنا على أيديهم قائمة تطول وتطول وبالنسبة لشباب في هذه الحقبة هناك أصوات ممتازة جدا وبالنسبة لي الصوت يبقى غير كافي والذي يهمني في الفنان الجديد ما هو مشروعه وما هي إستراتجيته وما هي إختياراته الفنية وهناك أسماء أحترمها كل الأحترام وكي لا ندخل في مواضيع الإحراج هم أسماء معروفين في العالم العربي أقدرهم وأحترمهم جدا .

الأوضاع في بلادك 'تونس ' الى أي مدى ترضيك ؟

تاريخ الثورات لا يتعامل مع عشرة وخمسة عشر عام مثلما وصلت فرنسا والدول المتقدمة وفرنسا أكثر من مئتين عام حتى وصلت ما وصلت إليه الآن وخلال عشرسنوات في ثورة قامت في تونس هذا عادي جداً ولا بد ان نتعدى فترات صعبة ولكن لا بد ان نمر بها ولا بد أن نعرف حقيقتنا ونعرف أنفسنا ولا بد ان نعرف أوضاعنا ولا بد أن نعرف الصح من الخطأ والصادق من الكاذب هذا كله يلزم وقت كافي أنا ثقتي بالله كبيرة وثقتي في هذا الشعب كبيرة وأننا نحن على الطريق الصواب وربما نحتاج إلى وقت اطول و فترات من الزمن صعبة وهذا أمر طبيعي في تاريخ الثورات وفي تونس عندما نعود إلى التاريخ هناك ثورات مرة بفترات صعبة ولكن أملي في الله كبير وفي هذا الشعب و أننا سوف نتعدى هذة الأزمات إلى الأفضل في أقرب وقت ممكن وإلى أقرب الأجيال وأتمنى أن تكون المدة قصيرة وبأقل التكاليف وأقل الخسائر وباقل تضييع وقت وثقتي كبيرة في شعب تونس العظيم .

هل تتفاءل بحل للقضية الفلسطينية ؟

القضية الفلسطينية في الصراعات القائمة حالياً في المنطقة العربية وكأنها غُيبت وغُيبت في الصراعات الموجودة في المنطقة وفي المشاكل التي تعيش بها المنطقة العربية حالياً شبابنا الذي في عمر السادسة والسابعة عشر وكأنه لم يعد يسمع للقضية الفلسطينية ولكن نحن الكبار والفنانين وأصحاب القرار في العالم العربي كله علينا أن نتحمل مسؤوليتنا في هذه القضية وأن نعيدها إلى المكان الذي يجب أن تكون به كانت ولا زالت وسوف تبقى قضيتنا الأولى وقضية فلسطين لا تقتصر على الفلسطينيين وحدهم هي قضية كل العرب وهي تشكل معَلم هام وهي أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين و هي موقع مهم لكل المسلمين والمسيحيين وهي مسؤوليتنا جميعاً وعلينا أعادة هذه القضية إلى مكانها وهي تشكل اهم وأخطر القضايا في الوطن العربي لأنها قضية مصيرية لكل العرب ولكل شريف وإنسان عربي شريف .

لماذا يغيب لطفي بشناق عن برامج اختيار او تقييم المواهب مثل 'أراب أيدول ' أو 'ذا فويس ' وانت الأقدر على التقييم ؟

أنا لم يتم الأتصال بي ولا يوجد مشاكل , والموجدين' يكفوا ويوفوا' وأنا أفتخر وأقولها في كل إعتزازهذه هي السنة الرابعة الذي أشارك بها في ( منشد الشارقة ) الذي هو مختلف عن كل البرامج الأخرى وهو برنامج محترم جدا ومختلف عن الغناء وهو الغناء الديني أكتشفنا أصوات من أرقى الأصوات ومن أعظم الأصوات الذي سمعتهم أنا في العالم العربي وأصوات بدون موسيقى وبدون مؤثرات.


وهذا شيء روعة وبرنامج محترم ومدعم جدا وله وقع كبير جدا في المنطقة العربية وله أعمال هادفة ثلاثة عشرعام متواصلة بنفس المستوى وبنفس القيمة ونفس النتائج الخارقة للعادة والأصوات الذي خرجت منه تشرف الساحة العربية بأسرها ولي الشرف أن أكون عضو في لجنة التحكيم وأنا تحت الطلب وإذا تم وأستدعوني وكان هناك المناخ المناسب الذي يليق بأسمي ويليق بسمعتي أرحب على الفور ودون تردد.

لماذا أثارت أغنية 'صفقة القرن ' ضجة واسعة ؟

تحدثت عنها في أكثر من لقاء وأظن من يرى اللقاء قبل عرضه' لايف' في اللبنان يعودوا ليشاهدوا الكليب على سليمان العصر الحالي نقصد وتحدثنا عن صورة ترامب هو الذي يملى في السلة ويمكن أن حدث تأويل وهناك أناس يتصيدون في المياه العكرة ووضعنا صورة ترامب وتحدثنا عن مسمار الحائط جحا مثل مسمار جحا وتعود القصة عندما جحا باع منزلة وترك المسمار وكل فترة من الزمن يعود إلى المنزل ويقول هذا المسمار لم أبيعه وانا بعت منزلي فقط هي هيكل سليمان ووضعنا تصويرة نتنياهو وأظن ان في من الذكاء ومن الفطنة ومن الأحترام ما يكفي ..

لست أقصد سلمان ملك السعودية وله كل الإحترام والتقدير ولشعبه ولا أتصور في حياتي تعمدت خلق مشاكل مع أي دولة عربية ولن أحرج نفسي في هذا الموقف وأنما أقصد سليمان العصر الحالي هو ترامب وهو من يملىء بالسلة والناس أولت ما لديها وخلقت هذة الفتنة ووضحته في أكثر من لقاء وأكثر من مقابلة تلفزيونية .

ما ظروف أغنية 'خذوا المناصب' وما الذي جعلك تبكي على المسرح ؟

عندما حدثت الثورة في تونس كان هناك تكالب على السلطة وعلى المناصب وبشكل غريب وجعتني هذا الحالة وحسست وقتها أن هناك ضباب كبير في البلد والوضع لم يكن مستقر وكل يوم خبر جديد والناس الذين لم نسمع بهم طوال حياتنا كانوا يتهافتون على حب المناصب ويحبوا الوزارات وفي هذا الوقت آلمتني تونس العزيزة على قلبي بحق وأنا لم أقولها رياء هذه حقيقتي (بلادي وإن جارت عليه عزيزةٌ وأهلي وإن شحوا عليه كرامُ ) أعز شيء الوطن ولا يغلى عليه شيء .

كلمة للفنانين الأردنيين 

أتمنى النجاح والتوفيق لكل الفنانين الأردنيين وكل الفنانين العرب وأتمنى أن يكونوا دائما شاهدين على الحقبة الزمنية الذي يعيشونها ويكونوا إمتداد للماضي وتعايش مع الحاضر ولديهم نظرة إلى المستقبل .

كلمة أخيرة :

 كل الشكر لوكالة رم للأنباء أتمنى لها النجاح والتوفيق ومزيد من التألق والنجاح ومزيدا من الرسائل السامية الذي تقدمها لتعم العالم ورسالتها سامية بالطبع و لها تأثير كبير في الوجه الإعلامي الأردني والعربي كل التوفيق ل'رم' في حياتنا وتاريخنا .

والفيديو أعلاه يتضمن تفاصيل اللقاء :

عدد المشاهدات : ( 2299 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .