دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2020-02-13

"مُبَشِّر" أم "مبنشر" ؟

الرأي نيوز :


 


بقلم - معاذ أبو عنزة


 ليس خافياً على الجميع حالة الإحتقان والإستياء الشعبي غير المسبوقة التي يعيشها مؤخراً المواطن الأردني بعد النكسات والصدمات الواحدةَ تلو الأُخرى منذ لحظة التشكيل مروراً بالتعديل والنهضة والتعريفة والأقلام والمساطر ولبن الرايب والمتعثرين وفاتورة الكهرباء وغيرها الكثير الكثير وأخيراً وليس آخراً قيام الحكومة بإعادة ٦ مِن كبار موظفي الضمان الإجتماعي بعد أن تمت إحالتهم على التقاعد قبل ما يقارب الثلاث سنوات في ظل معطيات منقوصة ورواية رسمية ركيكة بغض النظر عن مدى قانونية الإجراء والقرار.

لقد رسخت حكومة الرزاز في أذهان الأردنيين من خلال إدارتها لمؤسسات الدولة المختلفة وما نتج عنها من قرارات ووعود إستفزت كرامة ووجدان المواطن الكادح وزادت أعبائه في ظل التوَّهان والتخبط الحكومي الواضح، أننا في المملكة نعاني من أزمةٍ إداريةٍ وسياسيةٍ بحتة قبل أن تكون إقتصادية، وأنَّ الأخطاء الإدارية وتبعاتها على أجهزة الدولة ومكوناتها ونسيجها التنظيمي الداخلي وولاء وإنتماء أفرادها والحس الوطني لمنتسبيها أشد خطرا من الفساد المالي على الرغم من الظروف الإقتصادية والمعيشية الصعبة التي إنعكست بشكلٍ مباشرٍ على جيب المواطن المُلتزم بالقوانين والأنظمة النافذة في الدولة.

يمكن لأي شخص من خلال مواقع التواصل الإجتماعي بإختلاف أشكالها وأنواعها لمس وإستشعار حالة الغضب والإستياء التي يُعاني منها المواطن والرفض التام لقرارات الحكومة ووعودها التي أفقدت المواطن الأمل ورفعت منسوب الإحتقان والغضب لديه وزادت فجوة عدم الثقة بينها وبينه وتقييمه للمشهد بأنه يُدار بأسلوب ضعيف يفتقر للمهنية، حيث أن المواطن إصطدم بجدار الواقع ووجد حكومة بلاده عاجزة عن حل الأزمات التي يمر بها، وأن قراراتها مهزوزة وليست على المستوى المنشود والمطلوب إضافةً إلى أن تصريحاتها لم ترتقي بعد لفكر وثقافة المواطن الواعي، فعلى الرغم من كل ذلك مازال الرزاز على ما يبدو مقتنعاً بالسياسية الإعلامية التي ينتهجها هو والحلقة الضيقة من حوله، حيث خرج علينا الرئيس يوم أمس بتصريحٍ ناري مُطمئِناً إيانا قائلاً: 'المستقبل في الأردن مُبَشِّر'، في حين أنه قد نسيَّ بأنه يتربع الآن على عرش الحكومات السابقة وساهم بشكلٍ رئيسيٍ وفاعل ليكون المستقبل في الأردن 'مبنشر' للأسف وليس 'مُبَشِّر'.

آن الآوان لتشكيل حكومة إنقاذ وطني حقيقية مُقنِعة للشارع بقيادة قامة وطنية سياسية إدارية مُحنكة من العيار الثقيل قادرة على إدارة مؤسسات الدولة وأجهزتها ومكوناتها في المرحلة القادمة والتكيُّف مع معطياتها الصعبة وتنفيذ رؤى وتوجيهات الملك بما يخدم الوطن والمواطن، أساس هذه الحكومة هي المُكاشفة الحقيقية والفعلية والإنفتاح على المواطن كونه العنصر الأهم في المعادلة.

حمى الله الوطن.

 

.

 

مقالات مختارة للكاتب :

حكومة عاجزة والحل هو الحل

حل الحكومة والبرلمان

سقطات سياسية وصولاً لحراك الرابع

إحذر .. أمامك مطب


عدد المشاهدات : ( 2888 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .