دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2020-02-23

"تحولت لوحش" .. زوج يقيم دعوى "نشوز" ضد زوجته الرياضية التي تصبحه و تمسيه بالضرب

الرأي نيوز :

أقام شاب مصري دعوى نشوز ضد زوجته، وقال إنها تحولت لـ"وحش"، وزادت في ضربه، حتى أصابته بعاهة استلزمت 24 غرزة.

وطالب الزوج أمام المحكمة بحرمانها من حقوقها الشرعية، بعدما أقدمت على تعنيفه والتعدى عليه بالضرب المبرح، تسبب بكسور التى لحقت به.

وقال إنها " تفننت في الإساءة لي، واستغلت كونها تمارس إحدى العاب الرياضة، لتنهال علي بالضرب، لدرجة دفعتني إلى اللجوء لأهلها منهارا، بعد تعرضي "لعلقة موت"، وذلك أملاً في رفع الظلم عني".

وأضاف " عندما صارحتها برغبتي في الطلاق، أصيبت بالجنون وبدأت بتشويه سمعتي، وتسليط بلطجية علي لإيذائي وجاءت برفقتهم في إحدى المرات وانهالت علي بالضرب المبرح وأعطتني "علقة موت".

وأكد الزوج:" منها لله دمرت حياتي واستولت على ممتلكاتي، وشوهت سمعتي، وذلك بعد زواج دام عام ونصف".

وطالب المحكمة بالقصاص من زوجته قائلا "لم أظن أن حبيبتى الرقيقة ستتحول لوحش، وأن حظي التعيس سيوقعني في قبضة زوجة بتلك القوة والجبروت، لأقضي معها مدة زواجنا ما بين أقسام الشرطة والمستشفيات ومحكمة الأسرة، بعد أن مللت من جحيم الحياة الزوجية".

وأكمل" كنت الزوج المطيع لا يرفض لزوجته طلب، وقفت بجوارها وأهلها وأنفقت عليهم، وبعد أن سرقوا أموالي بدأت حقيقتهم تظهر، ليحاولوا التخلص مني والبحث عن بديل".

وناشد المحكمة تجريد زوجته من لقب أنثى بسبب تصرفاتها الحادة.
عدد المشاهدات : ( 713 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .