دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2020-04-04

السينما قدمت الكورونا قبل "9" سنوات !!

الرأي نيوز :

أنس عشا
منذ انتشار وباء فايروس كورونا المستجد 'كوفيد-19' والإتهامات لا تتوقف، فتتهم الصين الولايات المتحدة الإمريكية بإستهدافها بسلاح بيولجي لتدميرها، لترد أمريكا ورئيسها دونالد ترامب بتوجيه اللوم للصين واعتبارها السبب بل واعتبار الفايروس مؤامرة لتزعم العالم، ورغم كل محاولات احتواء الفايروس إلا أنه يواصل التفشي في كوكبنا حاصداً الاف الأرواح وقاتلاً جميع أشكال الحياة في مدن لم تكن نعرف التوقف.

فيلم العدوى ' Contagion ' هو فيلم أمريكي للكاتب سكوت بورنس، من إخراج ستيفن سودربرغ، وبطولة ماريون كوتيار، مات ديمون، لورنس فيشبورن، جود لو، جوينيث بالترو وكيت وينسليت، تم إنتاجه عام '2011' ويتحدث عن انتشار وباء عالمي ويحصد أرواح الملايين، من جميع أنحاء العالم قبل الوصول للقاح المناسب له وبداية صراع النفوذ السياسي والمالي للحصول عليه، ولكن ليس هذا الأمر المثير للتساؤل، المرعب حقاً أن هذا الفيلم الدرامي الخيالي تحول لفيلم وثائقي لما نمر به الآن في تجربتنا مع فايروس كورونا، فكيف حصل ذلك وهل هي مجرد مصادفة !!

أود التأكيد بأنني لست خبيراً صحياً ولست على دراية كبيرة بتاريخ الأمراض الوبائية ولا أعلم إن كان لها دور بصياغة أحداث الفيلم المتشابهة مع واقعنا الحالي، فالمرض في الفيلم انتشر في الصين وتحديداً في هونج كونج المستقلة إدارياً، فيما كانت بداية الكورونا في مدينة ووهان الصينية، وكرر المخرج مشاهد السقوط في الشارع للمصابين تماماً كتلك التي تشاهدها حالياً في وسائل التواصل الإجتماعي، كما أن الاتهامات باستخدام السلاح البيولجي كانت في الفيلم أيضاً.

الأعراض للفايروس الموجود في الفيلم لا تختلف عن أعراض فايروس كورونا 'الحرارة والسعال والألم في الحلق'، وينتقل بلمس الرذاذ عن طريق العين والفم والأنف تماماً مثل الكورونا، كما أن اجتماعات المسؤولين أقيمت في الفيلم عبر شبكة الانترنت، ولم يغب عن العمل السينمائي التقصي الوبائي وعدم تسليم الجثث وعزلها وتغليفها والدفن الجماعي والحجر المنزلي وعدم الاختلاط، وحتى مصطلح التباعد الإجتماعي أفضل دفاعاتنا .

وأصيب الأطباء بالفايروس وسادت حالة الخوف والذعر والتدافع في الأسواق قبل أن يتم إغلاقها بالكامل، كما أن الاعتقاد بالفيلم أن سبب الفايروس كان عن طريق الطعام الآسيوي ومن خلال أحد الخفافيش، وهي رواية يتبناها الكثيرون الآن، كما أن التصريحات في وقتنا الحالي وفي الفيلم كانت ' اللقاح يحتاج لشهور وربما سنة'.



لا أعلم أن كان كل ذلك يشكل أموراً إعتيادية بالمنظور الطبي وكيف لسيناريو لفيلم خيالي أن يتوقع كل ذلك، ولا أدري إن كان عقلنا الباطني الذي يمر بهذه الظروف الصعبة يجعلنا نتبنى نظرية المؤامرة، هل كانت السينما تمهيداً وهل كان هذا الفيلم رسالة تحذير خصوصاً وأننا نعلم أن القوى السياسية العظمى بالعالم تسعى دائماً للسيطرة على هوليوود لقدراتها على التأثير على الرأي العام العالمي، هل كان الفايروس سللاحاً بيولجياً، وحدهم من يديرون العالم يعرفون الجواب ووحدها البشرية من تدفع الثمن، يقول دورج أورويل، سألوا ونستون 'كيف يفرض إنسان سلطته على إنسان آخر؟'، فكر وقال: بأن يجعله يعاني'.
عدد المشاهدات : ( 686 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .