دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2020-10-24

6 أنواع شاي لتخفيف أعراض الصداع

تُسبب بعض أنواع الصداع ألماً أكثر من غيرها خاصةً الصداع النصفي، ولكن في النهاية لا يوجد صداع لطيف. إذا بدأ التوتر أو الجفاف أو الحساسية التي تعانيها في الظهور على شكل ألمٍ وصداع بالرأس، فقد يساعدك في تهدئته والتغلب عليه صنع إبريق شاي مهدِّئ.

فوفقاً لأخصائية التغذية جنجر هولتن، فإن الخصائص المرطِّبة للشاي هي السبب الرئيسي في أنها تساعد في السيطرة على الصداع.

أما السبب الثاني فهو مضادات الأكسدة المضادة للالتهابات. تقول هولتن: "تحتوي جميع أنواع الشاي على مركبات خاصة مثل الثيوبرمين والثيوفيلين، وهي نوع من المنبهات المعتدلة تساهم في إراحة العضلات وتنظيم ضغط الدم، إضافة إلى الزيوت الطيارة والمعادن".

فيما يلي، ستة أنواع من شاي الأعشاب يوصي بها أخصائيو التغذية وأطباء العلاج الطبيعي.

1. شاي الزنجبيل
وجدت دراسة في علم الأحياء الدقيقة الخلوية والعدوى أن خللاً في ميكروبيوم الأمعاء يمكن أن يؤدي إلى الصداع النصفي.

من المعروف أنَّ الزنجبيل يهدِّئ الالتهاب، سواء كان ذلك في الأمعاء أو في الجهاز العصبي. لذلك إن كان هذا هو سبب صداعك أو إذا كان هناك ارتباط بين مشكلة في معدتك أو أمعائك وألم رأسك، فقد يكون شاي الزنجبيل هو الحل.

2. شاي البابونج
في حين لم يتم ربط شاي البابونج، بشكل مباشر، بوقف الصداع، إلا أنه من المعروف أنه يساعد على الاسترخاء والنوم. بمعنى إذا كان الصداع ناتجاً عن التوتر أو الإجهاد، فقد يكون البابونج مفيداً جداً للراحة والاسترخاء.

تقول إحدى الدراسات حول الفوائد الطبية للبابونج، إنه "يعزز جهاز المناعة ويساعد في مكافحة الالتهابات المرتبطة بنزلات البرد". بإمكان هذا النوع من الشاي أن يهدِّئ الصداع الناجم عن نزلات البرد أو التهاب الجيوب الأنفية أو الحساسية.

3. شاي النعناع
زيت النعناع يمكن أن يساعد في علاج الصداع النصفي وتوتر العضلات وأعراض البرد والسعال وأكثر من ذلك، كما أشار طبيب الطب التكاملي تاز باتيا، لموقع Mind Body Green.

بينما لم يتم ربط الشاي بشكلٍ مباشر بتخفيف الصداع، إلا أن أوراقه تحتوي على المنثول، ويمكن أن تحتوي الزيوت فيه على العديد من الفيتامينات والعناصر الغذائية، وضمن ذلك المغنيسيوم والبوتاسيوم والفيتامينات A وC، إضافة إلى فوائد النبات المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، لذلك استخدمت هذه النبتة لعلاج الألم في الماضي.

في حين أنه قد لا يكون حلاً مضموناً، قد يكون من المفيد تجربة النعناع لعلاج الصداع.

4. شاي لحاء الصفصاف
المادة المكوِّنة لهذا الشاي تأتي من شجرة الصفصاف. فقد كتبت طبيبة الأعصاب التكاملي إيلين روهوي عن هذا الشاي، قائلةً إنَّه "المصدر الأصلي للساليسين، وهو المكوِّن النشط الذي يُصنع منه الأسبرين. هذا يجعله عشباً قوياً لتخفيف مجموعة متنوعة من الآلام، من ضمنها آلام الظهر وآلام المفاصل والنقرس وشد العضلات والدوخة والصداع".

5. شاي الأقحوان
الأقحوان نبات طبي تم استخدامه ودراسته منذ فترة طويلة؛ لقدرته على علاج الآلام الشائعة مثل الصداع النصفي وآلام المعدة وآلام الأذن وآلام الأسنان.

في إحدى الدراسات، تم إعطاء البالغين المصابين بالصداع النصفي، بشكل عشوائي، إما دواءً وهمياً وإما مستخلص نبات الأقحوان. شهدت المجموعة التي تناولت الدواء الوهمي زيادة في وتيرة وشدة الصداع، في حين أن المجموعة التي تناولت مستخلص الأقحوان لم تفعل ذلك.

تقول الدراسة، إن هذا يقدم دليلاً على أنَّ تناول الأقحوان يمنع نوبات الصداع النصفي من الاستمرار والازدياد.

6. الشاي الأخضر
الشاي الأخضر هو أحد أكثر خيارات الشاي صحة، وذلك بفضل تركيزه العالي من مادة إيبيغالوكاتشين جالاتي (EGCG)، وهي مادة مضادة للالتهابات. فوفقاً لمقال عن الحقائق الطبية للشاي الأخضر، يُستخدم الشاي الأخضر منذ زمن طويل، لتحسين اليقظة العقلية وعلاج الصداع.

أفضل الطرق لشرب الشاي للحصول على أفضل النتائج

عندما يتعلَّق الأمر بمكافحة الصداع بالشاي، توصي هولتن بطريقتين مختلفتين: الأولى، هي تجنب الصداع قبل حدوثه، وذلك بشرب الشاي في وقت مبكر من اليوم، ربما ليحل محل كوب القهوة الثاني أو حتى الأول.

أما الثانية، إذا كان الصداع قد بدأ بالفعل، فاجعل الشاي خط العلاج الأول. بعبارة أخرى، ابدأ بغلي الماء في أسرع وقت ممكن عندما يبدأ الألم.

بالنسبة للبعض، قد يخف الألم فوراً، أما بالنسبة لآخرين فقد لا يلاحظون أي تأثير على الإطلاق. في كلتا الحالتين، تقول أخصائية التغذية آبي كانون، إنّ شرب الشاي يمكن أن يكون مهدِّئاً جداً في حد ذاته، وهذه الممارسة المهدِّئة يمكن أن تساعد في التخلص من التوتر بالجسم.

بعض العلاجات المنزلية الأخرى للصداع
إذا لم يكن شرب الشاي كافياً، فجرِّب هذه النصائح للتحكم في الصداع النصفي:

احرص على الحصول على ساعات كافية من النوم.
مارِس الرياضة بانتظام.
لا تستخدِم الشاشات بإفراط وتجنبها، خاصة قبل النوم.
بعض أنماط اليوغا قد تهدئ الرأس والعقل أيضاً، حاوِل مشاهدة فيديوهات يوغا للمبتدئين، وجرِّب القيام بها في المنزل أو بإمكانك الالتحاق بدورة مع مدرّب مختص.
الخلاصة
إذا كنت تعاني صداعاً عابراً وغير مقلق، ففكِّر في تناول أحد أنواع الشاي المهدئة الستة أو تنفيذ إحدى النصائح الأخرى التي اقترحناها للمساعدة في تهدئة الإحساس بالألم. أما إذا شعرت بالصداع الشديد الذي لا يمكن تحمُّله، فمن الجيد استشارة أخصائي طبي؛ لمعرفة السبب وإيجاد خيارات العلاج الضرورية.


عدد المشاهدات : ( 912 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .