الرأي نيوز مناسبات : الأمير عاصم بن نايف يفتتح محطة معالجة المياه في "الأردنية"
التاريخ : 2017-09-12

الأمير عاصم بن نايف يفتتح محطة معالجة المياه في "الأردنية"

الراي  نيوز - زكريا الغول – افتتح سمو الأمير عاصم بن نايف، اليوم الثلاثاء، وحدة معالجة المياه العادمة التابعة لمركز المياه والطاقة والبيئة في الجامعة الأردنية، التي أنجزت بدعم من شركة إشراق للطاقة.

ودعا سموه، خلال الافتتاح، إلى التوجه نحو استخدام الطاقة البديلة والاستفادة من المياه العادمة، ما يؤثر إيجابا على تحسين البيئة وتوفير الكلف، معربا عن تقديره للجهود التي تبذلها الجامعة والمركز بالتعاون مع شركة إشراق للطاقة في تقديم الدراسات والأبحاث وإيجاد الحلول لمواجهة المشاكل البيئية، وممارسة دورهما الفاعل بنقل المعرفة والتكنولوجيا.

من جهته قال رئيس الجامعة الأردنية الدكتور عزمي محافظة إن مشروع تركيب وحدة معالجة المياه العادمة التابعة لمركز المياه والطاقة والبيئة بدعم مشكور من شركة إشراق للطاقة يعد مقدمة لمشروع أكبر ضمن توجهات الجامعة في الاستفادة من معالجة المياه العادمة في الحرم الجامعي واستثمارها.

وأكد أنه لا بد من إشاعة ثقافة استخدام الطاقة البديلة ومعالجة المياه وتدوير النفايات حتى ينعكس ذلك إلى ممارسات فعلية وأسلوب حياة.

إلى ذلك ألقى مدير مركز المياه والطاقة والبيئة الدكتور معتصم سعيدان كلمة خلال فعاليات الافتتاح قال فيها: 'إن وحدة معالجة المياه تعد أول مرحلة من مراحل تحويل مبنى المركز إلى مبنى أخضر وصديق للبيئة ضمن رؤية المركز'.

وأضاف أن المركز أدرك التحديات البيئية والمائية التي يواجهها الأردن فوجه نشاطاته لتصب في خدمة الأجندة الوطنية وتعزيز مدخلات محاور التنمية المستدامة في قطاع المياه، من خلال إجراء الدراسات البحثية والمشاريع الفنية على مصادر المياه المحلية، وتقديم الفحوصات المخبرية المعتمدة من مؤسسة المواصفات والمقاييس الأردنية لضمان جودة المياه.


وأشار سعيدان إلى أن تركيب مثل هذه المحطة على مستوى المنازل والمدارس والجامعات والفنادق والمستشفيات والمزارع الحيوانية وغيرها ليضمن كفاءة اقتصادية لمختلف القطاعات في المجتمع الأردني، حيث أثبتت نماذج الاقتصاد البيئي أن منع التلوث ومعالجته ابتداء من المصدر له فوائد بيئية أكثر وتكلفة مالية أقل وتوفير مالي أعلى، وبالتالي نصل إلى نقطة اتزان اقتصادي يضمن ضرائب أقل وتنافسية عالية، ما يحقق رفاها مجتمعيا واكتفاء اقتصاديا في أعلى درجاته.

وجاء تركيب المحطة بدعم وإسناد من شركة إشراق للطاقة التي شكلت أنموذجا من التعاون ما بين القطاع الخاص والعام والقطاع الأكاديمي.

وفي هذا السياق عبر مدير عام شركة إشراق عصام سمارة عن اعتزاز الشركة بالتعاون مع 'الأردنية' انطلاقا من إيمان القطاع الخاص بأهمية التعليم وضرورة تعزيز المشاريع القائمة على البحث العلمي التطبيقي بما يخدم المجتمع المحلي، وتحقيقا لهذه الرؤية تم إنشاء أكاديمية إشراق لصقل خبرات الطلبة وتزويدهم بالمهارات المطلوبة.

وأضاف سمارة أن تبرع الشركة لإنجاز وحدة معالجة المياه العادمة في الجامعة جاء مساهمة في عملية التعليم والبحث، وكذلك لتحقيق الهدف المطلوب في المحافظة على البيئة والتوفير في استهلاك المياه، ما ينعكس بالضرورة على كميات المياه التي يمكن توفيرها واستغلالها في مجالات متعددة.

وقدم المهندس محمود جبر مدير مشاريع معالجة المياه في شركة إشراق شرحا تفصيليا عن آلية عمل وحدة معالجة المياه، وعرض مراحل تركيب وحدة المعالجة.

ولفت جبر إلى أنه سيتم متابعةالفحوصات المخبرية للمياه المعالجة بالتعاون مع مختبر مركز المياه والطاقة في الجامعة الأردنية.


وختم حديثه بأن رؤية إشراق تقوم على ابتكار حلول متكاملة في معالجة المشاكل البيئية، ومن أهمها مشاريع معالجة المياه.

عدد المشاهدات : ( 224 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .