الرأي نيوز مناسبات : مكاتب الحج والعمرة : الاوقاف تنافسنا بطرق غير مشروعه! صور
التاريخ : 2017-12-05

مكاتب الحج والعمرة : الاوقاف تنافسنا بطرق غير مشروعه! صور

الراي نيوز

رامي الرفاتي 

تصوير : احمد ابو عبيد 

اعتصم عدد من عاملين وأصحاب مكاتب الحج والعمرة اليوم أمام وزارة السياحة لحث وزيرة السياحة والاثار لينا عناب عدم الرضوخ على ضغوطات وزارة الأوقاف بترخيص شركة للحج والعمرة مملوكة للحكومة لمنافسة القطاع الخاص بطريقة غير مشروعة مما يؤدي الى اغلاق العديد من المكاتب وتسريح عامليها.

واعتبر أصحاب مكاتب الحج والعمرة الخطوة التي أقدمت عليها وزارة الأوقاف تمثل منافسة غير مشروعة وتعسف باتخاذ القرارات التي تصب بمصلحتها بعد أن تقمصت دور الحاكم والجلاد ، كون القرارات التي تحكم عمل المكاتب تصدر عن وزارة الأوقاف والشؤون المقدسات الاسلامية.

بدورها رفضت جمعية وكلاء السياحة والسفر من خلال أمين سر الجمعية 'كمال أبو ذياب' ادعاءات مدير صندوق الحج خلال الشكوى التي تقدم بها لوزارة السياحة والاثار ، رفض الجمعية استقبال طلب عضوية الجمعية التي يجب الانتساب اليها قبل الاقدام بطلب ترخيص الشركة التي يحلم بها وزير الاوقاف وائل عربيات على حد تعبيره لوزارة السياحة.

وناشد عاملين وأصحاب المكاتب السياحية من خلال اليافطات التي قاموا برفعها خلال الاعتصام جلالة الملك بإنصافها وحمايتها من مخالفة وزارة الاوقاف ، وتمثيل رؤية جلالته بدعم القطاع الخاص والتشارك معه وليس القضاء عليه ومنافسته بطريقة غير مشروعة.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏‏شجرة‏، و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏ و‏طبيعة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏5‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏أشخاص يقفون‏، و‏لحية‏‏ و‏نص‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏8‏ أشخاص‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏3‏ أشخاص‏، و‏‏نص‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏9‏ أشخاص‏، و‏‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏


ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏6‏ أشخاص‏، و‏‏‏‏حشد‏، و‏شجرة‏‏ و‏نشاطات في أماكن مفتوحة‏‏‏‏

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏7‏ أشخاص‏، و‏أشخاص يبتسمون‏‏
عدد المشاهدات : ( 181 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .