الرأي نيوز رياضة : النشامى يشد الرحال للإمارات وأبو عابد يؤكد الاستعانة بلاعبين من المانيا
التاريخ : 2018-01-07

النشامى يشد الرحال للإمارات وأبو عابد يؤكد الاستعانة بلاعبين من المانيا


الرا ي نيوز
يحزم لاعبو المنتخب الوطني لكرة القدم 'النشامى' اليوم حقابهم حيث تقلهم الطائرة صوب الإمارات في أول رحلة للفريق بالعام الجديد، حيث يقيم الفريق معسكرا تدريبيا يستمر حتى السادس عشر من الشهر الحالي، ويأتي هذا المعسكر ضمن باكورة استعداداته لخوض المبارة الأخيرة في التصفيات الآسيوية 2019 التي تجمعه مع منتخب فيتنام، وكذلك تأهبا للاستحقاقات القادمة.

ومن هنا جاء هذا المعسكر التدريبي الذي يتخلله اقامة مباراتين وديتين مع فنلندا في الحادي عشر من كانون الثاني (يناير) ، والثانية تجمعه مع منتخب الدنمارك في الخامس عشر من الشهر ذاته، بهدف التأقلم على الاجواء ومن ثم 'تجريع اللاعبين' بمباريات ومنافسات قوية التي افتقر لها الفريق منذ سنوات، وربما تكون هذه المباريات بمثابة الاختبار الجدي لتثبيت المراكز بصور مبدئية، وتبدو الفرصة مواتية ايضا لاختبار اللاعبين الجدد سواء الذين تم ضمهم بعد استبعاد كوكبة الفيصلي أو الذين جاءوا من الخارج، بهدف اصدار الاحكام بصورة شبه نهائية قبل أن يتم الاستعانة باللاعبين المحترفين بالخارج.

وكان الجهاز الفني استعان بقدرات اثنين من اللاعبين من حاملي الجنسية الأردنية ويلعبون بالخارج حيث اشرك جوناثان التميمي ومالك عبد الهادي في مباراة المنتخب أمام ضيفه الليبي وظهر كلا اللاعبين بصورة طيبة.

المدير الفني للمنتخب الوطني الكابتن جمال ابو عابد أكد أنه غير راض عن اداء اللاعبين في مباراة المنتخب امام ليبيا ربما هناك لوجود ظروف استثنائية ومع ذلك هذا ليس مبررا.
وكشف ابو عابد بأنه ما زال يبحث عن لاعبين جدد خاصة في المانيا حيث سيتم استدعاء اللاعب علاء باكير الذي يلعب بفريق دورتموند الالماني وهناك لاعب آخر يلعب في الدوري الألماني سيتم مخاطبته ايضا، كذلك سيصار إلى البحث عن لاعبين في أوروبا من الذين يحملون الجنسية الأردنية.

وبخصوص المدافع الذي يلعب في مركز القلب في الدوري النرويجي قد يتم غض النظر عنه، حيث يبلغ من العمر حوالي 31 ، وربما يوجد من يوازيه بنفس المستوى من اللاعبين المحليين، وخاض الفريق يوم أمس جرعة تدريبية صباحية أقيمت في صالة اللياقة ، لرفع الجاهزية الفنية والاطمئنان على الحالة البدنية لجميع اللاعبين، فيما كانت البروفة الأخيرة مسائية على ستاد عمان الدولي، وتأتي في ختام المعسكر التدريبي الذي خضع له الفريق في أحد الفنادق.

ويرى أبو عابد أن مواجهة فنلندا والدنمارك سيعود بالكثير من الفوائد سواء الفنية أو الإعلامية خاصة وان هذه الفرق موجودة أصلا في الإمارات.

وأضاف أبو عابد أن الفترة الماضية انصبت فيها الجهود على رفع المنحنى البدني أكثر من التكتيكي، وسنركز في معسكر الإمارات على تصويب بعض الاخطاء التي ظهرت في مباراة ليبيا، ومحاولة تثبيت المراكز حيث يوجد بالفريق حاليا 14 لاعبا لم يشاركوا بالتصفيات الآسيوية.

وتضم التشكيلة الجديدة للمنتخب الوطني 24 لاعبا هم: يزيد أبو ليلى، عبدالله الزعبي، عبدالله الفاخوري، طارق خطاب، انس بني ياسين، فراس شلباية، ياسر الرواشدة، محمد الدميري، زيد جابر، هادي الحوراني، عمر مناصرة، جونثان تميمي، رجائي عايد، عامر ابو هضيب، احسان حداد، سعيد مرجان، عبيدة السمارنة، مصعب اللحام، يوسف الرواشدة، يزن ثلجي، محمود مرضي، يوسف النبر، حمزة الدردور، مالك عبدالهادي.

وكانت مصادر مطلعة أكدت أن الجهاز الفني لم يستبعد الحارس المعروف عامر شفيع لضعف مستواه وانما لظروف أخرى وبالتنسيق مع شفيع نفسه، وان المرحلة القادمة ستشهد عودته للتشكيلة، وربما تكون هذه فرصة أمام الجهاز الفني لمنح بقية الحراس فرصة الاحتكاك.

وكان أبو عابد أكد في السابق أن شفيع يعد ركيزة اساسية، لكن رغبته في رفع مستوى الجاهزية عبر تدريبات خاصة حالت دون تواجده.

عدد المشاهدات : ( 137 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .