دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-01-08

بسبب هذا الخطأ .. طائرة تقلع بمسافرة واحدة

الراي نيوز


 حظيت امرأة أميركية بفرصة فريدة للسفر على متن طائرة ركاب من روتشستر بولاية نيويورك إلى العاصمة واشنطن، ولكن بمفردها بسبب خطأ في الحجز من قبل إحدى شركات الطيران.

ونشرت السيدة صورة بمفردها أثناء الرحلة والطائرة فارغة تمامًا، مفسرة بأنها شعرت بأن أمرًا ما خطأ في هذه الرحلة، حيث انتظرت 45 دقيقة، حتى أقلعت الرحلة من دون مسافر آخر.

وفي التفاصيل، حصلت بيث فيرستغ على هذه الفرصة عندما حجزت على متن طائرة مخصصة فقط لموظفي الخطوط الجوية، بعدما تم إلغاء رحلتها الأصلية.

وكانت الرحلة الأصلية قد ألغيت وتم نقل الركاب إلى طائرة خاصة بموظفي الخطوط الجوية عن طريق الخطأ.

وعندما أدركت شركة الطيران خطأها، أبلغت الأشخاص المتضررين عبر المايكروفون بتوفير طائرة أخرى لهم.

إلا أن بيث لم تعلم بما حدث وتوجهت إلى الطائرة الخاصة بموظفي الخطوط الجوية، لتفاجأ بأنها الوحيدة على متن الطائرة.

وقالت بيث معلقة على ما حدث 'لم أسمع الإعلان الذي بثته شركة الطيران على المايكرفون لأني توجهت إلى منزل والدي القريب للانتظار هناك. وعندما عدت إلى المطار توجهت إلى الطائرة'

وأضافت 'عندما صعدت إلى الطائرة اكتشفت بأني الراكبة الوحيدة على متنها. على الرغم من أن الرحلة كانت قصيرة إلا أنها كانت الرحلة الأكثر تميزاً في حياتي'.

يذكر بأن طاقم الطائرة خصّ بيث بمعاملة مميزة وقدم لها خدمات ترقى لتلك التي يتم تقديمها لركاب الدرجة الممتازة.

 
عدد المشاهدات : ( 812 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .