دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-08-12

هي السلط لمن لا يعرفها ..!!

الراي نيوز

 صالح الراشد

هي السلط لمن لا يعرفها عزة ونخوة وشهامة, هي السلط لمن دلف بابها بيت جود وكرم فترحب بضيفها وتسقيه مائها , هي السلط جامعة الاديان والاعراق ومهد نور العلم والبنيان, هي السلط تخزي بالموت غازيها وتقهر كل أعاديها, هي السلط عزيزة على كل جبار وعاشقة لكل جار ومحبة لكل الأخيار, هي السلط لمن لا يعرفها تزرع المحبة والخير ولا ترحم كل من يريد السوء بأهل الدار.

السلط استفزت كل أهلها شيوخها ورجالها وماجداتها ليقفو في صف الوطن, فاليوم لا يقبل القسمة على اثنين والسلط كذلك لا تقبل القسمة على اثنين, فالسلط صرح الوطن الشامخ وقلعة الصمود وموقع مقتل أعدائه , هي السلط يا سادة كالكرك والطفيلة والرمثا الزرقاء وعمان نبضها نبض وطن, وطريقها سلامة وطن وحلمها جنة الوطن, فمن هذا الباغي القادم ليقض مضجعك, من هذا الذي يسعى ليحولك الى سوريا جديدة ويمن آخر, هي السلط لن تتغير وستبقى على العهد قلعة الشموخ ومدفن للأعداء , فتقف بكبرياء مرفوعة الرأس تدافع عن ذاتها بجيش الوطن ونخوة شبابها فتزلزل غزاتها وتستعيد هدوئها.

في السلط عزة وشموخ كجميع مدن وطني، في السلط كرامة وتاريخ مثل عظمة وطني، في السلط اسود تحمي الحمي ككل اسود وطني, في السلط الوطن زالعلم يرفرف في عنان السماء أولا كذلك كل مدن وطني , في السلط علم ومدرسة وتاريخ ومجمع لكل الباحثين عن العلم لأنها أرض حب وسلام ومنارة علم انطلق حتى لا مس حدود السماء .

يا سلط يا عشق الشعراء وقبلة الادباء تنحني لك البتراء لانك أعظم، فآثار السكان تفوق بجمالها آثار الجدران، في السلط ننسى بهاء المدرج الروماني فأدراج السلالم أعلى , انت يا سلط عاشقة المدن فتضعين يدك على كتف الكرك تشدين من أزرها والأخرى على كتف القدس ونابلس تمسح دمعها ، والى دمشق ترنو عيونك وتهتفين لبغداد ليعود صلبا عودها، هذه السلط بها يعلو طموحنا ويكبر حلمنا.

هي السلط تشجو بجبالها ووديانها بشجرها وحجرها فتردد قول الشاعر عبد الرحيم محمود : 

أخوفــا وعنــدي تهــون الحيـاةوذلا وإنــــي لـــرب الإبـــا
بقلبــي ســأرمي وجــوه العـداةفقلبــي حــديد ونــاري لظــى
وأحــمي حيــاضي بحـد الحسـامفيعلـــم قــومي بأنــي الفتــى

 
عدد المشاهدات : ( 664 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .