دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-08-13

الكساسبة يكتب : إلى إلياس ابن الشهيد معاذ الدماني


الراي نيوز
- المهندس جواد الكساسبة * –

يا بني ارفع رأسك عاليا خفاقا مثل الجبال الراسيات والاعلام وهامات الرجال الرجال.

يا بني اذهب كل جمعة وصافح ضريح والدك، عذرا عرين والدك وتلفع فيه وقله يا بيّ سلم على عمي معاذ الكساسبة وعلى ابطال الاردن وشهداء التراب.

يا بني، والله اكتب وانا اذرف دموعي على شباب بعمر الورد تحتضنهم الأرض.

يا بني، اقسم بالله اني حاولت أن امنع دمعتي من أن تُذرف خجلا من حضرتك وخجلا من ان تراني وانت داخل الصورة ولكنها لم تطاوعني و نزلت رغما عني.

يا بني، انا لا اعرف والدك شخصياً لكن الرزانة والرصانة والطيبة باديان لا محالة في محياه المشرق المُسمر بشمس الوطن.

يا بني اترجاك ما تنظر إلي بهذا الشكل اخجل منك.

يا بني عيونك كعيون أبيك ووجهك مستدير كما هو وسُمرتك تنقل نقاء سريرتك.

انا لا أعزيك بل أغنيك وأتمنى أن تستنير دربك متنوراً بسيرة والدك العبقة.

يا بني عمك معاذ الكساسبة ما إله قبر نعرفه ولا حقيقة نعرفها ولا جسم لمسناه ولا امه باست جبهته ولا ابوه كفنه ولا ابن يحمل صورته وعلمه وشهادة استشهاده أكاد أحسدك واحسد والدك لولا الخجل منك يا بني لكن وصيه لما تزوره يطمنك على عمك معاذ.

يا بني البلد أمانة برقابنا وابوك أدى أمانته وعمك معاذ وباقي شباب الوطن.

الله يوفقك ويحماك يا بني ويجعل حظك من الصالحين .

وسلم على المعاذين وباقي شهداءنا الاطهار.

*شقيق الشهيد الطيار معاذ الكساسبة

عدد المشاهدات : ( 577 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .