دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-09-25

هواتف ذكية لعشاق الألعاب الإلكترونية

الراي نيوز منذ أن أصدرت «ريزر» هاتفها المخصص للألعاب Razer Phone لم يبرز على الساحة أي منافس فعلي رغم بعض المحاولات من «زد تي إيه» و«شاومي»، ولذا، فقد استجابت شركة «أسوس» لأمنيات عشاق الألعاب وأنتجت هاتف روغ Asus ROG الأقوى في المواصفات والعتاد ليكون خيارهم الأول، خصوصا مع تأخر الإعلان عن هاتف ريزر2 Razer Phone وعدم وصول شاومي بلو شارك Blue Shark لمستوى التطلعات.

- هاتف «روغ»

> التصميم. يأتي هاتف «روغ» بتصميم فريد من نوعه مصنوع بالكامل من الزجاج المقاوم للصدمات والخدوش من شركة كورنينغ، بدرجات ألوان مختلفة للون الرمادي والنحاسي، كما يحتوي على فتحات تهوية موزعة على جسم الهاتف بصورة لافتة للنظر. ويحتوي الهاتف أيضا على شاشة قياس 6 بوصات، وفي أعلاها توجد الكاميرا الأمامية وكذلك مستشعر القرب ومستشعر لفتح الهاتف عن طريق خاصية التعرف على الوجه، وفي الواجهة الخلفية توجد الكاميرا الخلفية المزدوجة، بالإضافة إلى مستشعر بصمة سريع، وفي منتصف الواجهة يوجد شعار ROG بشكل متوهج مضيء تتغير ألوانه بصورة جميلة للغاية.

> الشاشة. المميز في الشاشة أنها من نوع أموليد AMOLED وتعمل بدقة 1080 × 2160 بكسل، وبكثافة 402 بكسل في البوصة الواحدة، وهي تدعم اللمس المتعدد حتى عشر أصابع لكي تتناسب مع متطلبات معظم الألعاب الحديثة، وهذه الشاشة تأتي مع نسب الأبعاد الجديدة 18:9، وبخاصية Wide Colour Gamut والتي تسمح بالتحكم في ألوان الهاتف الداخلية بصورة ذكية، بالإضافة إلى الميزة الأهم في هذه الشاشة وهو زمن الاستجابة القليل للغاية والمناسب لكل الألعاب سواء كانت ألعابا عادية أو سريعة الحركة، ويساعده في ذلك تردد الشاشة الذي وصل إلى 90 هرتز في الثانية الواحدة.

> الأداء. بالنسبة للأداء فقد زودت أسوس هاتفها بأحدث وأقوى معالج من شركة كوالكوم وهو سناب دراغون 845 Snapdragon 845، بتردد يصل إلى 2.96 غيغاهرتز، مما يجعل الهاتف يقدم أداء عاليا للغاية، بالإضافة إلى معالج الرسوميات القوي Adreno 630. كما يأتي الهاتف بذاكرة عشوائية بسعة 8 غيغابايت، مع ذاكرة داخلية بحجم 128 أو 256 غيغابايت، ولا يوجد منفذ لإضافة بطاقة تخزين خارجية.

ويعمل الهاتف بنظام آندرويد أوريو 8.1، مع واجهة استخدام من شركة أسوس معدلة للألعاب كوضع X الذي يجعل كل طاقة الهاتف تتوجه نحو الألعاب مع إغلاق كل التطبيقات في الخلفية، ويمكن تنشيط هذا الوضع عن طريق الضغط على جوانب الهاتف الحساسة للضغط. أما بالنسبة للبطارية فهي تدعم خاصية الشحن السريع من الإصدار الرابع، وجاءت بسعة 4000 ملي أمبير ساعة، نفس حجم البطارية الموجودة في هاتف غالكسي نوت 9 التي تستمر لأطول من يوم ونصف عند الاستخدام العادي.

- هاتف «هونر بلاي»

ولربما يعتبر هاتف أسوس روغ الأفضل في فئته، ولكنه يأتي بسعر باهظ يفوق الألف دولار ما قد لا يروق للبعض، ولذلك، قامت هونر بتقديم هاتفها هونر بلاي المخصص للألعاب بمواصفات قوية ونظام تبريد سائل وتقنية GPU Turbo وبسعر لا يتعدى 350 دولارا.

> التصميم. يأتي الهاتف بخلفية من الألومنيوم تضفي عليه ملمسا فخما بينما من الأمام نجد شاشة IP LCD بقياس 6.3 بوصة وبدقة Full HD+ تغطي ما نسبته 83 في المائة من واجهة الجهاز التي يبرز فيها النتوء Notch الشائع في معظم الأجهزة الحديثة، منذ أن قدمته شركة آبل في الآيفون 10 منذ حوالي السنة. ولعل الشيء الإضافي التي قدمته شركة «هواوي» في بخصوص النتوء هو إمكانية إخفائه تماما من الإعدادات، ولو أن النتيجة لن تسرك لأن الهاتف لا يأتي بشاشة أموليد AMOLED القاتمة السواد فمهما بلغت قتامة الـLCD فلن تكون بنفس مستوى لون النتوء. وعلى الرغم من كبر حجم البطارية فإن الهاتف حافظ على نحافته، إذ لا يتعدى سمكه 7.5 ملم بينما كانت أبعاده 157.9 مم للطول و74.3 مم للعرض.

> المواصفات والأداء. أما بالنسبة للمواصفات فيأتي الهاتف بمعالج هواوي الرائد كيرين 970 Kirin 970 مع 4 أو 6 غيغابايت من الذاكرة العشوائية RAM وذاكرة داخلية بسعة 64 غيغابايت يمكن زيادتها بمقدار 256 غيغابايت عن طريق منفذ الذاكرة الخارجية MicroSD. ويعتبر هذا الهاتف أول جهاز من هواوي يعمل بتقنية GPU Turbo وهي ميزة تسرع من كفاءة وأداء العتاد بنسبة 60 في المائة بينما تقلل من استهلاك الطاقة بنسبة 30 في المائة لكي توفر أفضل تجربة ممكنة خصوصا عند تشغيل الألعاب. وبكل تأكيد تحتاج هذه المواصفات والشاشة الكبيرة لبطارية قادرة على تشغيل هذه المكونات، وهذا ما نجحت فيه هواوي فعلا بإدماجها لبطارية بقدرة 3750 ملي أمبير ساعة كفيلة بالاستمرار ليوم كامل وتمتد ليوم ونصف في حالة الاستعمال البسيط. كما يأتي الهاتف بواجهة تشغيل EMUI 8.2 الخاصة بهواوي والمبنية على نظام آندرويد 8.1 أوريو توفر العديد من المميزات كتخصيص الواجهة الأمامية بالإضافة إلى بعض الخصائص المتعقلة بالألعاب كاهتزاز الهاتف عند اصطدامك بشيء أو عند تفجير مبنى أو ما شابه.

- الكاميرا

وكما هو الحال مع هواتف هواوي الأخرى فإن عدسة هونر بلاي تلتقط صور واضحة ومشبعة التفاصيل، ويرجع ذلك الفضل لمعالج كيرين 970 الذي يحتوي على قطعة ذكاء صناعي مخصصة لمعرفة وتحديد المناظر واختيار أفضل الإعدادات لها تلقائيا. وبالنسبة للكاميرات، فيأتي الهاتف بنظام كاميرا مزدوج في الخلف، فالكاميرا الأساسية بها عدسة دقتها 16 ميغابكسل أما الثانوية فجاءت بدقة 2 ميغابكسل مع فلاش. ورغم عدم دعم الكاميرا للتثبيت البصري Optical Image Stabilization فإن الذكاء الصناعي يعمل على محاكاة هذه الميزة المفقودة. أما كاميرا السيلفي فهي بدقة 16 ميغابكسل مع فتحة عدسة f-2.0 جيدة بما فيه الكفاية لالتقاط صور دقيقة خصوصا في وضح النهار.

- هاتف «فيفو في 11»

> منذ أن ابتدأت آبل عصر النتوء Notch في هاتفها الآيفون 10، عمدت معظم الشركات إلى ركوب هذه الموجة، وتنافست فيما بينها لتصميم هواتف بأصغر قدر ممكن من هذا النتوء، وهذا ما وصلت إليه فيفو Vivo في هاتف «فيفو في 11» ليكون صاحب النتوء الأصغر في العالم، فلا يتجاوز حجمه قطرة من المطر Rain Drop Notch.

من المميزات الأخرى التي أتى بها الهاتف هو قارئ البصمة المدمج في الشاشة مما يعطيه طابعا مستقبليا قلما نجده في هاتف من هذه الفئة السعرية المتوسطة. وبالحديث عن الشاشة فهي بقياس 6.41 بوصة من ونوع سوبر اموليد Super AMOLED تغطي 85.2 في المائة من واجهة الجهاز بكثافة 402 بكسل للبوصة.

أما بالنسبة للعتاد، فيأتي الهاتف بمعالج سناب دراغون 660 ثماني النواة مع ذاكرة داخلية تبلغ 128 غيغابايت يمكن ترقيتها عن طريق منفذ الذاكرة الخارجية لغاية 265 غيغابايت بينما يأتي بذاكرة عشوائية سعتها 6 غيغابايت ويشغل الهاتف بطارية قدرتها 3400 مل أمبير ساعة.

كما يأتي الهاتف بكاميرا خلفية مزدوجة بدقة 12 ميغابكسل للأساسية و5 ميغابكسل للثانوية بينما كانت كاميرا السيلفي بدقة 25 ميغابكسل وتدعم نمط البورتريه Portrait.

هذه المواصفات تجعل من هذا الهاتف المتوسط ندا قويا للهواتف الرائدة ولا يعيبه سوى التصميم غير المضاد للماء وعدم توفر ميزة الشحن اللاسلكي، ما عدا ذلك فإن هاتفا كهذا سيجعل المستهلك يفكر كثيرا قبل أن يدفع 1000 دولار في هاتف من الفئة العليا. (الشرق الاوسط)

عدد المشاهدات : ( 864 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .