دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-10-08

"وظيفة العمر" في أستراليا .. والراتب 140 ألف دولار

  
الراي نيوز


 في القارة النائية التي يقصدها مئات الآلاف من المهاجرين سنويا، يبدو أن هناك بابا لرزق واسع عن طريق وظائف لا يشترط في بعضها الخبرة.

فمع استعادة صناعة التعدين في أستراليا لعافيتها، تبحث الشركات عن آلاف الموظفين بمتوسط رواتب سنوية يبلغ 140 ألف دولار. 

وحسب تقارير صحفية فإن شركات العاملة في مجال التعدين أعلنت عن حاجتها لموظفين في مجالات متنوعة، بدءا من الطهاة وعمال النظافة إلى المهندسين وخبراء الميكانيكا، بعد أن قلصت من عمالتها خلال السنوات الماضية.

ورصدت صحيفة 'ديلي ميل' البريطانية ارتفاعا بقدر الثلث في إعلانات التوظيف بمجال التعدين في أستراليا.

وعرفت أسعار الفحم والحديد الخام تعافيا بعد هبوطها الحاد عام 2016، مما شجع بالانتقال إلى ولايتي كوينزلاند وأستراليا الغربية بحثا مهن برواتب مجزية.

وشهدت كوينزلاند وحدها في شهر أكتوبر الجاري، الإعلان عن 942 وظيفة جديدة في مجال التعدين، برواتب تتراوح بين 100 و200 ألف دولار سنويا.

وفي أستراليا الغربية، تتنافس الشركات على عمال الميكانيكا الموهوبين، برواتب سنوية تصل إلى 114 ألف دولار لقليلي الخبرة، و200 ألف دولار لأصحاب الخبرات الكبيرة.

وقدر مجلس التعدين الأسترالي متوسط دخول العاملين في مجال التعدين بـ140 ألف دولار سنويا، وهو رقم يزيد بنسبة 71 بالمئة على متوسط الأجر السنوي لأصحاب الدوام الكامل في أستراليا، المقدر بـ82 ألف دولار.

سكاي نيوز

عدد المشاهدات : ( 113 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .