دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-10-11

الفيفا يضع أنديتنا في ورطة !! فيديو وصور



 
الراي نيوز
 
ربيع العدوان 
تصوير انس العمري

وضعت الفيفا أندية كرة القدم الأردنية في مأزق ومصيبة كبيرة، بعد قرارها الأخير بما يخص إمكانية فسخ عقود اللاعبين في حال التأخر بدفع الرواتب. 
وأرسل الفيفا خطاباً للاتحاد الأردني بقراره الجديد حول منح اللاعبين حق فسخ عقودهم في حال تأخر رواتبهم لمدة شهرين متتاليين، وهو تعديل للقرار السابق الذي كان يقضي بإمكانية فسخ عقد اللاعب في حال التأخر لـ5 شهور. 
أعلن ذلك رئيس لجنة أوضاع اللاعبين محمد السمارة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد باتحاد الكرة في إطار انفتاح اللجنة على الإعلام والذي حضره مقرر اللجنة فليح الدعجة وعدد من رجال الإعلام، وأكد خلاله تبليغ الأندية بهذا التعديل على القرار السابق في 1/6/2018، آملاً من الأندية التعامل مع القرار والأنظمة الأخرى بطريقة سليمة، وتطبيق اللوائح الصادرة عن اللجنة والاتحاد بحذافيرها تجنباً للعقوبات. 
وأعلن السمارة عن وجود ما يقارب 75 قضية في الملفات الخاصة باللجنة والتي تخص شكاوى مدربين ولاعبين على الأندية. 
ويعتبر هذا القرار بمثابة 'المصيبة' التي حلت على أنديتنا والتي تعاني الأمرين مالياً، ولا يكاد يوجد نادي إلا وتتأخر رواتبه باستمرار إلا من رحم ربي. 
أحدهم علق ساخراً على هذا الخبر أنه قد يأتي يوم على الأندية وتصبح بلا لاعبين، في إشارة للأزمات المالية التي تعاني منها الأندية، والتي في الغالب وضعت نفسها فيها، لسوء التعامل مع الأنظمة بما يختص بالعقود والتعاقدات. 

 

 
عدد المشاهدات : ( 531 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .