دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2017-08-07

المجالي يطالب الملقي بالتدخل الفوري

الرا ي نيوز
 طالب النائب حازم المجالي المتواجد في الاسكندرية تدخلا فوريا وبشكل مباشر من رئيس الوزراء هاني الملقي لحل أزمة مشجعي نادي الفيصلي المتواجدين في المراكز الأمنية المصرية، على خلفية الأحداث التي رافقت مباراة الفيصلي والترجي، مؤكدا أن السفير علي العايد تعهد بإصلاح جميع الأضرار التي لحقت بالملعب.وقال المجالي إن السفير الأردني لدى مصر علي العايد بذل جهودا كبيرة للسعي لإخراج جميع المشجعين، إلا أنه تم مقابلته بالمماطلة والمواعيد.وأشارت مصادر دبلوماسية إلى أن عدد الموقوفين من جماهير الفيصلي بلغ 38 موقوفا.وأوضح المجالي أن الملقي كان سفير الأردن لدى مصر، ومن المفترض أن يكون له دور في حل المشلكة، وبصفته رئيسا للوزراء أيضا.وأكد المجالي أنه أخبر رئيس مركز أمن الاسكندرية، أن يكون عاقلا وحكيما بقراره، خشية لأن يكون هناك رد فعل في الأردن، مع إخواننا من الجالية المصري، وقراره بالإفراج عن الأردنيين سيمنع حدوث الصدامات.وأشار المجالي إلى أن السفير العايد تعهد بإصلاح جميع الأضرار التي لحقت بالممتلكات العامة في الملعب، كون ما حصل ناتج عن ردة فعل غاضبة بسبب اداء الحكم.وأوضح المجالي أن العقوبة يجب أن تكون على النادي، وليس بملاحقة الجماهير في الشوارع والملعب.وشهدت المباراة النهائية لبطولة الأندية العربية أحداثا مؤسفة بعد أن احتسب الحكم المصري الذي أدار المباراة هدفا غير صحيح للفريق التونسي، والذي منحه لقب البطولة.
عدد المشاهدات : ( 717 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .