الرأي نيوز أخبار خفيفة : رائد يعتصم لحين الافراج عن طفلتيه
التاريخ : 2017-10-08

رائد يعتصم لحين الافراج عن طفلتيه

الراي نيوز

اسامة بليبلة 
فيديو عمرو الدجاني 

اعلن المواطن الاردني رائد اعتصامه المفتوح واضرابه عن الطعام امام وزارة الخارجية الاردنية، لحين التدخل في حل قضيته التي يعاني منها منذ ثلاثة سنوات، وهو اختطاف طفلتيه في الولايات المتحدة الامريكية. 


وحول تفاصيل عملية الخطف قال رائد لوكالة 'رم' انه تلقى اتصال هاتفي من شخص امريكي من اصول عربية يطالبه بمبلغ من المال مقابل اعادة الطفلتين، حيث جرى الامر بالتواطؤ مع زوجته حسبما قال لوكالة 'رم' وفي حال لم يتم تحويل 20 الف دولار لن يعيد له الطفلتين ، مؤكدا ان هذا ما حصل وانه لم يرى طفلتاه. 


وبين رائد لوكالة 'رم' انه حاصل على حكم بإدانة الشخص الذي قام بخطف طفلتيه سارة (3) سنوات ومرحب(7) سنوات، حيث تم القبض على الشخص الخاطف عن طريق الانتربول، حيث حاول التواصل مع الخارجية الاردنية الا انها لم تعر اهتماما بحل القضية، مؤكدا انه تواصل مع السفارة الامريكية في عمان والسفارة الاردنية في واشنطن واللتان طالبتا بتدخل رسمي من قبل الخارجية الاردنية لكن للأسف لم يتم التجاوب. 


واضاف رائد لـ'رم' ان هذا الاعتصام ليس الاول الذي يقوم به امام الوزرة ، وعند القيام بالاعتصام يتم وعده بحل المشكلة الا ان الامر لم يحل حتى الان، وعلى اثر اضطر رائد على توكيل محامي في امريكا لمتابعة القضية لكن المحامي يطالب بان يكون على الاراضي الامريكية للسير بإجراءات القضية ، لكن رائد لم يتمكن من الحصول على تأشيرة سفر على الرغم من ان وزارة الخارجية وعدته بالحصول على عليها لكنها لم توفي. 


واشار رائد ان ابنته مرحب البالغة سبع سنوات تعرضت للاعتداء وهذا مثبت في القضاء الامريكي وانه يملك قرار الحكم، وقام بتسليمه لوزارة الخارجية لم تقم بحماية انته حسبما افاد، مؤكدا ان الاعتصام لم يتوقف الا لحين اعادة طفلتيه من قبل الحكومة الاردنية كونهن اردنيات من اب وام اردنية، او تامين التأشيرة له للذهب واحضار ابنتيه، وخلاف على هذين الحلين لن يقبل.


وتابع ان الخاطف تم القاء القبض عليه عن طريق التبليغ من قبل الانتربول في دولة فلسطين المحتلة وتم اعتقاله من قبل السلطة الفلسطينية، لكن الوزارة هنا تقاعست من جديد من خلال عدم ارسال ملف الاسترداد للسلطة الفلسطينية فتمكن من الهرب، بعد ان وعد وزير الخارجية السابق ناصر جودة بحل القضية خلال يومين.

 
عدد المشاهدات : ( 127 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .