الرأي نيوز كتاب الرأي : كُنّ كما أنت
التاريخ : 2017-12-04

كُنّ كما أنت

الراي نيوز
ربى رياض 
يلفت انتباهي أشخاصٌ هنا لا أتمنى حقيقةً أن أصادفهم في واقعي ، لأن التطرف في كل شيئ مكروه ، بل و مقيتٌ أيضاً ، هل مثلاً


 إذا هاجمت الله لتُظهر لنا جانبك الإلحادي فهذا سيجعل منك نجماً و سيحررك من قيود الكلام فتصنع بالكلمات حروباً أنت أجبن من أن تُجاهر بها في مجتمعك ، أو تصادف من يهاجمون الحب هجوم الحاقد الكائد و يعمم كلامه على العاشقين و أنه لا حب بل مصالح و شهوات ، و هو يكون مستجدياً لعلاقةٍ مع حشرة و لا يجد أو تعرض لصدمة عاطفية أفقدته ثقته بالجنس الآخر ، ثم تجد الإنساني لدرجة فوق المثالية ! يا أخي أنت لو كنت فعلاً هكذا لوجب أن تموت لإنسانيتك غير معقول درجة الإسفاف بالشعور و المشاعر تسأله عن التدين و اختلافه فيقول أحترم البوذي الذي يرى الله خلف تمثال بوذا و أعشق التعبد في ظل الفقراء هناك حيث 

أرى امتداد ظلّ الرب على الإنسان؟!! هذا ما نوع المخدرات التي يأخذها و هل هو حقيقةً في بيئته هكذا ؟.

كُنّ كما أنت ، أنت جميلٌ هكذا بوجهٍ واحد




 
عدد المشاهدات : ( 1180 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .