دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-05-05

الديمقراطية : تدعو لفصل الادارة العامة عن السياسة ..

الرا ي نيوز
الدكتور زيد احمد المحيسن


يقول جلالة الملك عبدالله الثاني في الورقة النقاشية الثانية بما مضمونة (سيكون على الجهاز الحكومي تطوير عمله على اسس من المهنية والحياد بعيدا عن تسييس العمل لمساندة وارشاد وزراء الحكومات البرلمانية ) لا احد ينكر اهمية الادارة العامة بشقيها المدني والعسكري في تنمية المجتمع وتقديم الخدمات الادارية لكافة المواطنين في المدن والقرى والارياف والبوادي والمخيمات ضمن اطار القانون والانظمة المرعية في بلدنا العزيز للجميع دون محاباه او تمييز وهذا هو الاصل - ولكن ايضا لااحد ينكر - بان الجهاز الاداري في الدولة الاردنية كما هو في بقية الدول العربية شابه نوعا من الترهل في القيام بواجباته الادارية تجاة خدمة الوطن والمواطن .كما لا احد ينكر بان ثقافة العولمة ومخرجاتها قد ساهمت هي الاخرى في زيادة هذا الترهل وبشكل كبير .

لقد ادخلت العولمة للاقتصاد مفاهيم وثقافة غير ايجابية على الشأن المحلي وتسلل من خلالها الفاسدون لجهاز الدولة والادارة العامة وعاثوا فيها الفساد من رشوة ومد يدهم للمال العام والحصول على السمسرة وانتهى مفهوم الموظف العام الشريف وحل محلة –الموظف الديجتال –الذي لايحرّم ولايحلّل – يعمل كالاله بدون ضمير او رادع اخلاقي –كل مال يحصل عليه هو شطارة وفرصة سانحة لايمكن ان تاتي مرة ثانية دون وازع ديني او اخلاقي ودون النظر الى قدسية المال العام والوظيفة العامة ورفعوا شعارات براقة نحو اعادة الهيكلة والاصلاح الاداري – ويا ليتهم لم ياتوا وتركوا الجهاز الاداري العام كما هو – هذا الجهاز الذي بنى المدارس والجامعات والطرق والجسور والمدن الصناعية والخدمية والطبية وساهم دون منة في تدريب الكوادر العربية بعد ان سبقتة سمعته العطرة الى هناك –ومن خلال هذا المشهد لواقع الادارة العامة الحالية (باستثناء المؤسسة العسكرية )ترهل العمل في مؤسسات الدولة واجهزتها التنفيذية واكبر مثال على ذلك عليك ان تراجع دائرة حكومية في معاملة فتجد من المعاناة ما لايسرك ولايرضيك - حديث جلالة الملك في الورقة النقاشية الثانية جاء يؤذن في الناس بان الجهاز الاداري عليه ان يطور ذاتة على اسس مهنية بحتة والابتعاد عن التسييس حتى لاتزداد كارثة الترهل الى حالة مزمنة يصعب التعاطي معها فالعولمة وثقافتها ومخرجاتها ساهمت في احدث شرخا في جسم الادارة العامة والسياسة اذا لم توضع لها ضوابط سوف تأتي على البقية الباقية من جسم الادارة العامة وسمعتها –لهذا فان الورقة النقاشية الثانية جأت لتحذر من ما ستكون علية العواقب المستقبلية اذ ما ترك للساسة اللعب بالادارة العامة كما يشأون –ان مفاهيم الحاكمية الرشيدة هي التي يجب ان تعلو على كل اعمالنا في الادارة العامة و السياسة والاقتصاد والعمل العام وان قيم الحاكمية الرشيدة من نزاهة وشفافية وسلطة القانون والمحاسبة ومهنية عالية هي - الاس والمقام - لثقافة العصر التي يجب ان تكرس في اعمالنا وتوجهاتنا المستقبلية والا فان قطار الاصلاح المنشود لن يصل الى محطتة بسلام ا و بامأن .فالاصلاح السياسي لايمكن له ان يجذرفي الارض مالم تسندة وتشد من ازره الاصلاح الاداري والاقتصادي والاجتماعي والثقافي - فعملية الاصلاح عملية شاملة و متكاملة يجب ان تسير بخطوط متوازية وفي وقت واحد وبايقاع واحد لتحقيق الاهداف المرجوة –وهذا مانتمناه لهذا الوطن المعطاء ومعنا كل الشرفاء والمخلصين .

عدد المشاهدات : ( 392 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .