دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2018-05-06

د.بسام روبين يكتب ل"الراي نيوز" عن التعيينات في الاردن

الراي نيوز

العميد المتقاعد د.بسام روبين 


إن من أهم اسباب فشل الخطط الاستراتيجيه والتشغيليه في الاردن هي التعيينات الغير مسؤوله والتي جففت أقلام الاردنيين والهبت حناجرهم من كثرة اجترارهم لها بوجوب اصلاح ثقوبها خوفا من غرق السفينه ففي السابق كانت صناديق المعونه الوطنيه تعاني من اعتلال كبير حيث كان يتقاضى اشخاصا غير محتاجين معونات وطنيه كبيره من اكثر من صندوق في نفس الوقت وكل ذلك كان يحدث على حساب قوت الفقراء والمحتاجين الى ان جاء احد وزراء التنميه الاجتماعيه من العسكر وقرر انشاء قاعدة بيانات لهذه الصناديق والتي كشفت عن جميع الحالات المخالفه لشروط الإعانه وجرى ايقافها ونحن الآن نعاني من تغلغل لابناء الدايه في التعيينات باستحواذهم على العديد من المناصب في القطاعين العام والخاص وبنفس الوقت فربما تجد شخصا منهم موجودا في اكثر من ستة مواقع ويتقاضى مكآفٱت متعدده منها وكأن الدايه التي انجبته لم تنجب مثله من قبل ولا من بعد فهل نشهد مسؤولا نزيها وعادلا يثور على هذه الظاهره القبيحه وينشئ قاعدة بيانات تظهر كل من يجلس في اكثر من موقع حارما العديد من اصحاب الكفآءات والخبرات ومسببا التعثر في تلك المواقع.

ان استمرار ما يحدث هو طعن لمشروع الحاكميه الرشيده ويتنافى ايضا مع معايير النزاهه والشفافيه والسكوت عنه سيقودنا لمزيد من المخاطر والفشل الاقتصادي وارتقاع نسب البطاله داعيا صناع القرار ايلاء هذه الظاهره السيئه جل اهتمامهم وان يمنحوا الفقراء فرصة المشاركه في التخطيط للاغنياء بدلا من احتكارها على الاغنياء في تخطيطهم للفقراء .

عدد المشاهدات : ( 483 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .