دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2021-03-30

وفاة الممثلة الكويتية عبير الخضر متأثرة بإصابتها بفيروس كورونا

الرأي نيوز :
أعلنت المذيعة الكويتية مي العيدان، وفاة مواطنتها الممثلة "عبير الخضر" متأثرة بإصابتها فيروس كورونا حيث كتبت العيدان على حسابها بموقع "انستجرام":"وفاة الممثلة الكويتية عبير الخضر بعد إصابتها بفيروس كورونا.. الله يرحمها ويغفر لها ويسكنها فسيح جناته ادعو لها بالرحمة فالدعاء رزق الميت".

عبير الخضر دخلت التمثيل عام 2006 من خلال مسلسل "الإمبراطورة"، ثم شاركت في العديد من الأعمال التليفزيونية أبرزها: "عزف الدموع"، "جمانة"، "البيت المائل"، "موزة ولوزة"، "وشاءت الأقدار"، "العقيد شمة"، "المقرود"، "الإعتذار" "المزواج"، "الرهينة"، "ليلة عيد"، "عبرات وحنين"، "درب الوفا"، "عطر الجنة" وغيرها.

وكشفت عبير الخضر عن أسباب غيابها عن الأعمال الفنية في الفترة الأخيرة، خلال مقابلة صحفية سابقة، حيث قالت:"غيابى يرجع ذلك إلى سببين، أولهما حالتي الصحية بعد ما تعرضت له منذ سنوات من مشكلة في قرنية العين، التي تحتاج إلى تغييرها، لكن علاجها غير متوافر في الكويت، لذلك كنت أنتظر الموافقة وإعتماد أوراقي لكي أغادر وأبدلها عن طريق العلاج بالخارج، علماً أنني سبق وحاولت علاجها في إسبانيا، ولكن لم أستفد من ذلك".

عبير الخضر
وتابعت عبير الخضر: "أما السبب الثاني، فيعود إلى أنه لم تعرض عليّ أعمال قد تساهم في تطوري فنياً، أو تشكل نقلة نوعية في مشواري، فغالبية الأدوار التي عُرضت عليّ متشابهة، وأنا لا أحب الإطلالة لمجرد الظهور على الشاشة فقط".


عدد المشاهدات : ( 891 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .