دانلود جدید ترین فیلمها و سریالهای روز دنیا در سایت 98Movies. اگر در جستجوی یک سایت عالی برای دانلود فیلم هستید به این آدرس مراجعه کنید. این سایت همچنین آرشیو کاملی از فیلمهای دوبله به فارسی دارد. بنابراین برای دانلود فیلم دوبله فارسی بدون سانسور نیز می توانید به این سایت مراجعه کنید. در این سایت امکان پخش آنلاین فیلم و سریال همراه با زیرنویس و فیلمهای دوبله شده به صورت دوزبانه فراهم شده است. بنابراین برای اولین بار در ایران شما می توانید فیلمهای دوبله شده را در تلویزیونهای هوشمند خود به صورت دوزبانه و آنلاین مشاهده نمایید.
التاريخ : 2024-04-26

منة عرفة : السنتان الأخيرتان من أصعب سنوات حياتي

 الرأي نيوز- التقت «كاميرا نواعم» بالنجمة المصرية الشابة مِنّة عرفة، التي حَظِيت شُهرتها منذ نُعومة أظافرها، ولقيت حَظّها منذ صغرها باشتراكها مع الكثير من النجوم، حيث بدأت المجال الفني مبكراً في عمر الطفولة وهي ابنة الـ4 سنوات، لتُعلن عن مَوهِبَة ما زالت حاضرة في رَيعان شَبَابها. توقفت مِنّة عن السينما لأكثر من 10 سنوات لتعود بفيلمها الجديد «أسود ملون» الذي ينافس مع انطلاق موسم الربيع السينمائي وعيد الفطر. وخلال اللقاء كشفت عن كواليس العمل ورغبتها في مشاركة كبار النجوم أعمالهم. وإلى تفاصيل اللقاء.

أسود ملون أعادني للسينما بعد غياب
*بداية نبارك لك فيلمك الجديد «أسود ملون»، أخبرينا عن تحضيرات شخصيتك به؟
أولاً شكراً لك، وأتمنى أن يعجب الفيلم الجمهور. ثانياً أجسد في الفيلم شخصية تدعى «سالي»، وهي بعيدة عني كثيراً، ولأول مرة أقدمها. هي فتاة عائلية واجتماعية جداً، تتمتع بالكثير من الأنوثة و«الهندام»، وتحب مشاعر الحب وتتمنى أن تعيشها، وترغب في أن تخوض قصة حب رومانسية في إطار قصة بها الكثير من العلاقات الاجتماعية الرومانسية، تتخللها الكثير من المواقف الكوميدية، حيث ترغب سالي في الارتباط بشكل سريع.

رحلة البحث عن عريس 
*أغلب مشاهدكِ بالفيلم مع رنا رئيس، كيف كانت كواليسك معها؟
كانت غاية في المتعة. بحكم أنّ «سالي» (الشخصية التي أجسدها) تربطها علاقة صداقة مع رنا رئيس بالفيلم، إذ إنّنا نحن الاثنتان نعمل في تنظيم الحفلات.. فأزمة سالي أنّها طوال الوقت تحاول إسعاد الناس وتزوج طرفي الحب، ولكن لا يوجد أحد ينظر إليها، حيث تتمنى أن تجهز هي لفرحها ولا توجد فرصة للارتباط بها، لتتندر على نفسها وعلى حالها بأنها تجهز الأفراح للناس ولا يوجد أحد ارتبط بها إلى الآن، لتتساءل هي ورنا إلى متى سنظل عازبتين؟.. الفيلم ببساطة هو رحلة للبحث عن عريس ضمن مواقف كوميدية ورومانسية في آن واحد.

سالي تشبهني
*إلى أيّ مدى سالي أخذت من منة عرفة؟
سالي شخصية حالمة وتحب الاهتمام بنفسها، وهكذا أنا أيضاً أحب الحب، كما أحب هذه الحالة عموماً، كما أنني رومانسية مثلها، ولكني لا أحب الركض وراء الحب، بل أصبحت أفكر بعقلي. 
*كيف كانت تحضيراتك للشخصية؟
التحضيرات كانت تحت إشراف مخرج العمل الذي رسم الشخصية، وعملت عليها برفقة الاستايلست إيمان الخميسي، حيث اخترنا ملابس الشخصية التي تظهر بكامل أنوثتها.

أنصح بعدم التعجل بالارتباط
*نصيحة تُوَجّهيها كمنة عرفة لشخصية سالي وكل الفتيات في عمرها؟
أطالبها بأن تَتَرَيّث في الاختيار ولا تَتَسَرّع بالارتباط والزواج؛ لأن الزواج آتٍ آتٍ ولا مفر منه، ولكن لا بد من التأني وحسن الاختيار معاً. ورغم ذلك فإني ألتمس لها العذر لأنها تحب الحب وتفاصيله بحكم عملها وهو إسعاد المقبلين على الزواج وجعل «ليلة العمر» ليلة لا تنسى، وبالتالي معذورة. 
أي شخص يبحث عن الزواج والارتباط وهذا طبيعي في عمر الشباب وسيأتي النصيب في حينه، وأَعُدّ الرّزق ليس أموالاً فقط، بل ربما يكون شخصاً يُحِبّنا ونُحِبّه، وأَعُدّ حياتنا مَراحِلَ نَمضي فيها، وكُلّ مَرحلة من عُمرِنا لها جمالها.

أود تجسيد شخصية مدمنة
*شخصية تَوَدّين تجسيدها؟ 
أُحِبّ الشّخصيات المرُكَبّة، وبما إنّي أحب الدراما، فتجدني أتّجه إلى منطقة الأحزان، وأحب الشخصيات الدرامية المليئة بالألم، مثل شخصية تَمّ ظلها، أو شخصية تمر برحلة إدمان وما يصاحبها من آلام وصعوبات.

الاختفاء الفني مؤخراً
*قلة ظهورك الفني السنوات الماضية سينمائياً هل كان قراراً اختيارياً أم أنّ ظروف السوق الفني ومعاييره اختلفت؟
ربما معك حق. فالسنتان الأخيرتان كانتا من أَصعب السنوات التي مَررتُ بها في حياتي، حيث لم يكن عندي استقرار في حياتي منتظم حتى أتّخِذَ القّرار الصحيح تِجاه أعمالي وشغلي، ثانياً: من الممكن ألا أكون ركزت في عملي بشكل تام وكامل، وأخيراً ربما هناك أسباب خارجية مثل أن هناك أعمالاً تعرض عليّ لا أجدها مناسبة لي، أو ربما لا أجد نفسي فيها، أو حتى تناسب قيمتي الفنية.
أعترف بأني مُقِلّة في الظهور الإعلامي أو الفني مؤخراً، ولكني لا أريد الظهور إلا في أعمال تضيف لي.

منى زكي وكريم عبد العزيز
* شاركت نجوم مصر في الصغر، من النجوم الذين تودين أن تمثلي معهم حالياً؟
أتمنى العمل مع كريم عبد العزيز الذي أحبه جداً، والأيقونة الكبرى «منى زكي» التي أود أن أمثل معها قريباً.

 

عدد المشاهدات : ( 227 )
   
الإسم
البريد الإلكتروني
نص التعليق
تتم مراجعة كافة التعليقات ،وتنشر في حال الموافقة عليها فقط ،
ويحتفظ موقع 'الرأي نيوز' بحق حذف أي تعليق في أي وقت ،ولأي سبب كان،ولن ينشر أي تعليق يتضمن اساءة أو خروجا عن الموضوع المطروح ، علما ان التعليقات تعبر عن أصحابها فقط .